1. ما يعنيه لقب ثانٍ في هندسة وادارة أنظمة بنى تحتية؟

في السنوات الأخيرة حظي مجال تطوير البنى التحتية بمكانة هامة في سلم الأفضليات الوطنية لدولة إسرائيل. حيث أقيم عدد كثير من المشاريع ذات الأهمية الوطنية في الآونة الأخيرة، مثل: تطوير طرق وسكك حديدية، وأنظمة تسفير جماهير، وانشاء واعادة تأهيل بنى تحتية بلدية للمياه والصرف الصحي. ويدمج معا المنهاج التعليمي للقب ثانٍ في ادارة أنظمة بنى تحتية* تصورات أكاديمية ومهنية في مجالات أنظمة المواصلات، والمياه والصرف الصحي، والكهرباء والطاقة، ويُكسب معرفة متعمقة في مجال أنظمة البنى التحتية وكذلك قاعدة تكنولوجية واسعة وادراكا منهجيا لأبعاد منظومية في تخطيط، واقامة وادارة أنظمة بنى تحتية. شاهِدوا المقابلة مع البروفيسور إيرئيل أفينيري رئيس الشعبة للقب ثانٍ في هندسة وادارة أنظمة بنى تحتية* في كلية أفيكا.